في ظل تراجع عدد الإصابات بجائحة كورونا: إغلاق مركز لجنة مسلمي إفريقيا (أما) بجزيرة موهيلي

وفقًا لمدير الرعاية، تم نقل أربعة مرضى من مركز لجنة مسلمي إفريقيا (أما) إلى مستشفي شيرى فبوني لما مجموعه عشرة مرضى، اثنان منهم كانا على الأكسجين.

قررت اللجنة العلمية لرعاية مرضى Covid-19 في موهيلي إغلاق مركز لجنة مسلمي إفريقيا (أما) الذي كان قد اتخذ مأوى لاستقبال المصابين بالموجة الثانية من فيروس كوفيد19، في ظل التحسن العام الذي تشهده الجزيرة، والاحتفاظ بمركز واحد هو مركز” شير فوبوني” على أن يظل مركز لجنة مسلمي إفريقيا موقعا احتياطيا قيد الجهوزية، وفقا لمسؤول عمليات التنسيق.

وأضاف مدير الرعاية:” يتم حاليًا علاج عشرة مرضى في مستشفى الإحالة في جزيرة فومبوني (كري)، وتم نقل أربعة مرضى من مركز (أما) إلى مستشفى الإحالة. وداعا إلى مواصلة تشديد إجراءات الحماية في مطار بندر السلام، حيث يخضع جميع الركاب القادمين من الجزيرتين الأخريين للاختبار الإجباري.

وذكر أحد المصابين أنه: “لا يزال نقص الأشعة السينية في المركز المذكور مصدر قلق خطير منذ بداية الأزمة، فسد الجهاز، “لم يتم إصلاحه ولم يتم استبداله بعد”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s