خطة تنمية جزيرة أنجوان: لقاء مفوض التخطيط بالعاملين الاقتصاديين.

التقى المفوض العام للتخطيط غلام فؤاد مع الفاعلين الاقتصاديين من جزيرة أنجوان بمقر غرفة التجارة بالجزيرة. وكان الهدف من الاجتماع هو “مناقشة المزايا المختلفة لخطة جزر القمر الناشئة (PCE) وخطة التنمية المؤقتة (PDI)”. وصرح السيد غلام  بأن “اجتماع عمل” سيعقد في فبراير المقبل مع العديد من المستثمرين والممولين في مجال الزراعة، وفقًا لمفوض. “البنك الدولي و FIDA و FAO و UNDP و AFD و BAD و BID ، و معهم مستثمرون يدعمون الخطة الزراعية الوطنية، مما يأذن بتحقيق نتائج سريعة” ،

انتهي زمن النظريات والأقوال بلا أفعال:

ولكن لسوء الحظ ، لم يستجب لحضور الاجتماع العدد المتوقع للفاعلين الاقتصاديين، وفسر غيابهم بأنه احتجاج على نقص الدعم  الحكومي لهذا القطاع، “حتى لو أردنا أن نؤمن بإطلاق المشاريع المختلفة من طرف الحكومة، لكن يبدو كما لو أن هناك سلطات لا تريد ذلك، ومن هنا جاء رفض رواد الأعمال الاستجابة لهذا النوع من الاجتماعات “.

 وقد أعطى محمد سوياد ، الرئيس المنتهية ولايته لـ CCIA-Anjouan، مثالا على مآخذ الفاعلين الاقتصاديون على السلطات:  “لقد كنت منتجًا للملح هنا في أنجوان لفترة طويلة، والآن بدأت أيضًا في السياحة والزراعة، وللأسف لم أحصل على أي دعم من الحكومة. وهذا على الرغم من طلباتي المتعددة. لقد  حان الوقت لأن نتجاوز النظريات ونصل إلى الحقائق”.

كان المفوض منتبهًا و معترفًا بـ “نقاط الضعف” التي “قد تظهر في تحقيق هذه المشاريع المختلفة”. مع ذلك قال إنه يتم عمل كل شيء لتحسين الأمور، مشيرًا بشكل خاص إلى “مراجعة قانون الاستثمار”، وكذلك “تطوير الاستجابة ضد كوفيد -19”. وبحسب قوله: “سيتم الكشف عن الاستجابات المناسبة قريباً لتخفيف الضرر الاقتصادي الناجم عن الأزمة الصحية”.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s