الرئيس غزالي عثمان يفتتح طريق سامبا-كوني توسيعا منافذ الجمهورية “لقيادة البلاد نحو النهوض”.

شارك فخامة رئيس الجمهورية غزالي عثمان، أمس، إلى جانب حكام جزيرتي انغازيجا وهنزوان، السيدة ستي فروة محي الدين والسيد أنيس شمس الدين، في حفل افتتاح طريق سامبا-كوني. تم تنفيذ هذا المشروع العملاق بتكلفة 180 مليون فرنك من خزينة الدولة لضمان إعادة تأهيل هذا الجزء من الطريق. تم بناء العديد من الطرق الرئيسية والثانوية، إعادة تأهيلها بأموال خاصة من خزينة الدولة، كجزء من الخطة الشاملة لإعادة تأهيل البنية التحتية للبلد في جميع الجزر. وهناك مشاريع أخرى قيد التنفيذ في انغازيجا وهنزوان وموهيل.

وأشار رئيس الدولة إلى أن “بناء الطرق الحضرية في البلاد من أهم عوامل ظهورها، لأنها ستسهل الحركة في مختلف التجمعات باتجاه موروني”. وقال أن “هذا الطريق الجديد يتماشى مع رؤية السلطات لتزويد البلاد ببنية تحتية مستدامة للطرق”.

 صرَّح الرئيس غزالي عثمان بجهود حكومته في سبيل الإكتفاء الذاتي، حيث تأتي بناء مستشفى المعروف الجامعي من الشركة الصينية الشعبية، من غير تبرعات خارجية، بل من موارد الدولة الخاصة. ويقول فخامته أن “الإشارات إيجابية بالنسبة لرؤية جعل جزر القمر دولة ناشئة على الرغم من أن الأزمة الصحية المرتبطة بـ Covid-19 قد مرت هنا، إلا أنها لم تضعفنا كثيرًا، والحمد الله “. وأصر رئيس الدولة في خطابه على الأداء لضمان انتظام الرواتب وتمويل عدة مشاريع بأموال خاصة، قائلا: “يسعدنا أننا اليوم قادرون على وضع أيدينا في جيوبنا قبل طلب المساعدات الخارجية”. وقدم رئيس بلدية إتساندرا هامانفو، سقاف شريف، تذكيرًا غير شامل بالأنشطة المهمة التي تم تنفيذها.

اترك تعليقًا

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s