ظاهر ذو الكمال: نشجع الدبلوماسية الاقتصادية بدعم الفاعلين الاقتصاديين.

وزير الخارجية ظاهر ذو الكمال يعيد النظر في مقاربته لـ “الدبلوماسية الاقتصادية” و”الدبلوماسية الداخلية”. لقد وعد بدعم الجهات الاقتصادية الفاعلة  في الخارج في والداخل أيضًا.

للمرة الثالثة على التوالي، استقبل رئيس الدبلوماسية القمرية ظهير ذو الكمال تجار “القطاع غير الرسمي”، والفاعلين الاقتصاديين  في البلاد، بهدف تشجيع الدبلوماسية الاقتصادية، داخلا وخارجا، حيث استمع معالي وزير الخارجية إلى شكاواهم من حيث المشاكل التي يواجهونها في مختلف البلدان. ودعوا إلى إنشاء خدمات دعم خاصة للمتداولين في دول معينة مثل الصين (غوانزو) والإمارات العربية المتحدة (دبي) ومدغشقر وتنزانيا. وأكدوا دعمهم وسندهم لهذه الجهود المباركة، معبرا: “نحن هنا مرة أخرى لنظهر لك دعمنا لسياسة الدبلوماسية الاقتصادية الخاصة بك. من أجل ذلك، لدينا طلبات معينة نكشفها لكم لطلب دعمكم “.

وقد صرح زكريا خالد – المتحدث باسم الوفد –  قائلا: “إننا نسافر كثيرًا للعمل، ونواجه العديد من الصعوبات في مختلف البلدان لأسباب عدم المساعدة من سلطاتنا الدبلوماسية. وبالتالي، نريد إنشاء خدمات خاصة في السفارات والقنصليات القمرية تكون مسؤولة عن دعم التجار وتسهيلهم “.

من جانبه جدد وزير الخارجية استعداده الكامل لدعم التجار قائلا: “لقد أظهرتم بالفعل أنكم أول دبلوماسيين في بلدنا. لذا فإن الحكومة ملزمة بمرافقتكم وأنا مستعد بكامل عطائي لكم، لقد استمعت إلى شكواكم، وأعدكم بالذهاب ودراسة الوسائل اللازمة لإنشاء خدمات دعم الفاعلين الاقتصاديين في بعثاتنا الدبلوماسية”.

“قنصلية في غوانزو “

ودعت زكريا خالد في مداخلة إلى افتتاح قنصلية جزر القمر في غوانزو بالصين. أصبحت الصين من الدول التي تستضيف أكثر تجار جزر القمر،خاصة في منطقة غوانزو. “نواجه أحيانًا صعوبات تتطلب تدخل ممثلينا الدبلوماسيين الموجودين في بكين. لتسهيل اجراءاتنا نريد فتح قنصلية في هذه المحافظة الاقتصادية”. حول هذه النقطة، أجاب معالي ظاهر ذو الكمال أنه سيناقش مع رئيس الدولة لتلبية هذه الاحتياجات.

من جانبهم، طلب الفاعل الاقتصادي الشاب صادق عبد الله أيوب، و ناصر الدين يوسف مبوشيزي – قائد ومالك المركب “كاب تاين ناس” –، من رئيس الدبلوماسية القمرية البحث عن سبل دعم الطلاب القمريين والمستثمرين الاقتصاديين في جزر القمر. قال القائد ناصر الدين يوسف مبوشيزي: “قبل البحث عن مستثمرين أجانب، علينا أولاً تسهيل عمل المستثمرين القمريين”. فيما يتعلق بمسألة الدبلوماسية الاقتصادية، وعد معالي ظاهر ذو الكمال بتنظيم ورشة عمل في الأيام المقبلة “لتوعية المتداولين بالمخاطر والمزايا ولكن أيضًا تدريبهم على الاستراتيجيات والسلوك الذي يجب اتباعه في الخارج لتجنب المشكلات”.

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s