اليوم الأفريقي للأحوال المدنية: وزير الداخلية يدعو إلى تشديد حماية الطفولة والأمومة

وذكر وزير الداخلية أن الأحوال المدنية “تشكل الركيزة الأولى للإدارة القمرية”. ونصحهم “بمراجعة الممارسات القديمة وطيّ صفحاتها وفتح عهد جديد”

احتفلت وزارة الداخلية واللامركزية أمس الاثنين 17 أغسطس الجاري، باليوم الإفريقي الثالث للأحوال المدنية، وذلك بحضور المحافظين ورؤساء البلديات المنتخبين حديثا، في إشارة إلى الصعوبات التي تتعرض سجلات الأحوال المدنية الأفريقية، وقد دعا وزير الداخلية محمد داود نائب المدعي العام، أمّ سوجايي، لحضور الحفل لتسليط الضوء على قانون الأحوال المدنية لفائدة رؤساء البلديات الجدد. 

وذكر وزير الداخلية أن الأحوال المدنية “تشكل الركيزة الأولى للإدارة القمرية”. ونصحهم “بمراجعة الممارسات القديمة وطيّ صفحاتها وفتح عهد جديد”، وقد أوصى محمد داود بوضع حد للاختلافات المحيطة بالإدارة المحلية، المتعلقة بشهادات الميلاد وغيرها من الوثائق المهمة، وضمان الالتزام الصارم بتطبيق قانون الأحوال المدنية. وقد شرعت الحكومة في مراجعة هذا القانون لمواءمته مع تحديات العصر، ولا سيما ما يتعلق برقمنة الحالة المدنية في البلاد.

 دعا محمد داود إلى زيادة الوعي لدى السكان، وحثهم على التقيد والالتزام في الأعمال الإدارية، وما يتعلق منها بالأحوال الشخصية على وجه الخصوص.  

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار ووردبريس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s